في الهند حيث لقطاع التأمين هيئة تحميه من المنافسة غير الشرعية إخضاع وكلاء السيارات لموجب الحصول على ترخيص كي يمكن لهم تقاضي عمولات الوساطة

2017-12-11 : تاريخ النشر

ارسل المقال الى صديق اطبع المقال

في الهند حيث لقطاع التأمين هيئة تحميه من المنافسة غير الشرعية من حيث أتت، تحركت الهيئة الناظمة للتأمين وإعادة التأمين (IRDAI) ضد وكلاء السيارات AUTO DEALERS، بعد ان تبين لها أنهم يمارسون وساطة التأمين ويتقاضون عمولات وساطة التأمين BROKER COMMISSION في الوقت الذي يحصر قانون التأمين حق ممارسة وساطة التأمين بالوسطاء المرخص لهم بذلك من قبل الهيئة الناظمة.

وتبين للهيئة ان وكلاء السيارات يتقاضون من شركات التأمين عمولة (من تحت الطاولة) تتراوح بين 19,5 و22,5 بالمئة وذلك مقابل اقناع أصحاب السيارات بالتأمين عليها لدى شركات تأمين معينة ضد الأضرار الذاتية (OWN DAMAGE) أي باستثناء عقد التأمين الإلزامي على السيارات.

وقد أصدرت الهيئة تعليمات تحظر على وكلاء السيارات تعاطي وساطة التأمين سواء مباشرة مع شركات التأمين أو عبر وسطاء التأمين، مـــــا لـــــم يحصلوا علـــــى إجازة خاصة بمقدمي خدمـــــة تأميـــــــــن السيارات MOTOR INSURANCE SERVICE PROVIDER (MISP) التي تصدر عن الهيئة الناظمة وبذلك يحظّر على شركات التأمين والوسطاء دفع أية عمولة لوكلاء السيارات. وفي حال المخالفة تحال شركة التأمين والوسيط ووكيل السيارة الى القضاء وتتخذ عقوبات جزائية ضدهم.

نذكر ان وكلاء السيارات في لبنان يتقاضون أيضاً عمولات الوساطة عند ترتيبهم عقد التأمين الشامل للسيارة التي تباع عبرهم. إلا انهم ليسوا الفريق الوحيد الذي ينتهك حقوق  شركات التأمين والوسطاء في لبنان. فهناك صناديق التعاضد الصحي التجارية التي تمارس التأمين ووساطة التأمين وتدفع عمولات وساطة من دون ان يتحرك أحد لمحاسبتها ومقابل صمت كامل من اطراف عدّة.

 





مواضيع ذات صلة:

التأمين الرقمي DIGITAL INSURANCE رفع نفقات شركات التأمين وأدى الى خفض الأسعار


صندوق بول ري POOL RE يوسّع اطار اعماله ليشمل اخطار الارهاب الالكتروني CYBER TERRORISM


مليار دولار اميركي تعويضات مجزرة لاس فيغاس


سيارة التاكسي الطائرة TAXI DRONE اصبحت حقيقة