التأمين الصحي الذاتي MEDICAL SELF INSURANCE منافس جديد لشركات التأمين الصحي

2017-08-11 : تاريخ النشر

ارسل المقال الى صديق اطبع المقال

نقابة الصيادلة آخر الذين انضموا الى نادي التأمين الذاتي مدعومة بعقد تأمين لوقف الخسائر

التأمين الصحي الذاتي MEDICAL SELF INSURANCE يتقدم في لبنان مدعوماً بعقود تأمين توقف الخسائر عند نقطة يتفق عليها STOP LOSS POLICIES.

نقابة صيادلة لبنان التي تضم 4500 عضواً منتسباً اليها مع عائلاتهم كانت آخر الجهات التي تخلت عن التعاقد مع شركات التأمين الصحي لتأخذ دفع نفقات الاستشفاء IN HOSPITAL والتشخيص OUT OF HOSPITAL  على عاتق صندوق خاص أنشأته لتوفير الرعاية الصحية لأعضائها، وقد أعلن نقيب الصيادلــــــة جورج صيلي ان النقابــــــة اتفقت مــــــع شركــــــة نكست كيــــــر NEXT CARE لتعنى بمتابعة الملفات الطبية للمرضى من أعضاء النقابة وعائلاتهم، ومراقبة فواتير الاستشفاء داخل المستشفيات وخارجها.

وعلمت البيان ان النقابات التي اختارت التأمين الصحي الذاتي MEDICAL SELF INSURANCE تحمي نفسها ضد العجز والإفلاس بعقد تأمين يضمن وقف الخسائر عندما تبلغ المدفوعات الحد الذي يهدّد سلامة الصندوق STOP LOSS.

ودأبت الشركات الإدارية TPA على توفير هذا النوع من عقود التأمين للهيئات التي تختار التأمين الذاتي حماية لقدرتها المالية.

ومن شأن انتشار التأمين الذاتي ان يفوت على شركات التأمين حصة كبيرة من أقساط التأمين الصحي التي كانت تجنيها في ما مضى من النقابات وأرباب العمل والمصالح التي تضم أعداداً كبيرة من الأعضاء والموظفين. نذكر ان التأمين الصحي الذاتي أصبح معتمداً من الهيئات والنقابات الآتية حتى الآن:

- نقابة المهندسين التي تضم 50 ألف عضو وعائلاتهم.

- نقابة المحامين التي تضم 12 ألف عضو وعائلاتهم.

- مصلحة كهرباء لبنان التي يتجاوز عدد العاملين فيها بما فيهم المياومون الذين جرى توظيفهم لديها خلال السنتين الماضيتين حوالى 6 آلاف موظف وعائلاتهم.

شركات التأمين الصحي تتابع هذا التطور بقلق وتطرح أسئلة كثيرة حوله.

 

 

 





مواضيع ذات صلة:

فجر الخليج للتأمين ش.م.ل: الشركة الام تسعى الى تسوية الملفات العالقة


فادي شرقاوي عضواً منتدباً لشركة »بلاتينوم« لوساطة الإعادة وماريو نحاس سيواصل تأدية مهامه كعضو تنفيذي في مجلس الإدارة


اقليم كوردستان قبل الانفصال


اقساط التأمين في المغرب العربي 3,72 مليار دولار التأمينات العامة 59 بالمئة والتأمين على الحياة 41 بالمئة