بورصات »بتكوين« في هونغ كونغ تبحث عن مصارف أجنبية للهروب من القيود التنظيمية

2017-12-13 : تاريخ النشر

ارسل المقال الى صديق اطبع المقال

أوردت صحيفة »ساوث تشاينا موزينغ بوست« ان المصارف في هونغ كونغ أغلقت حسابات شركات مشغلة لبورصات »بتكوين« التي اتجهت الى فتح حسابات في الخارج لتجاوز الأزمة.

وحول البورصات التي خضعت للضغوط قالت الصحيفة الصينية ان ممثلاً عن بنك »هانغ سنغ« أبلغ »غاتكوين« في الخامس عشر من أيلول بإغلاق حسابها لدى المصرف دون إيضاح لأسباب هذا القرار.

من جهته أوضح رئيس التسويق في الشركة المشغلة توماس غلوكسمان ان قاعدة عملاء »غاتكوين« تضاعفت ثلاث مرات في فترة الثلاثة أشهر الماضية، بفضل الارتفاع الكبير الذي شهدته قيمة العملة الرقمية لكن قرار البنك تسبب في إرباك كبير لأعمال البورصة.

وأضاف ان »هذه هي المرة الأولى التي يجمد فيه البنك حساب الشركة من دون إشعار مسبق، فيما فرض بنك »فوبون« حداً أقصى للمعاملات اليومية لم يلب احتياجات البورصة وتسبب فعلياً في تعطيل حسابها«.

وفي الوقت الذي تعد فيه »بتكوين« وسيلة للابتعاد عن النظام المصرفي التقليدي لا يمكن للمشترين الجدد الحصول على العملة الرقمية من دون حساب مصرفي محلي.

 





مواضيع ذات صلة:

المركزي العراقي يحذر من التعامل بـ »البيتكوين«


بورصات »بتكوين« في هونغ كونغ تبحث عن مصارف أجنبية للهروب من القيود التنظيمية


»ناسداك« تعتزم ادراج عقود البيتكوين الآجلة


بنك سويسكوت يتخذ إجراءات جديدة لتداول »البيتكوين«