محافظ المركزي المصري دعا البنوك الى التواجد في مركز مالي عالمي بالعاصمة الجديدة

2017-06-14 : تاريخ النشر

ارسل المقال الى صديق اطبع المقال

وجه محافظ  البنك المركزي المصري طارق عامر دعوة الى البنوك المحلية خلال الاجتماع برؤسائها لمناقشة آخر التطورات المصرفية للتواجد في العاصمة الإدارية الجديدة، بحيث تشكل نواة لتدشين مركز مالي عالمي بناء على توجهات الدولة.

وكشف المحافظ عن ان الدور الذي أداه القطاع المصرفي لتنفيذ القرارات التي اتخذها المركزي في تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي كان له بالغ الأثر على استعادة الثقة الكاملة للقطاع المصرفي الأمر الذي أشادت به الجهات الدولية كافة.

كما أكد قوة وصلابة الجهاز المصرفي المصري بشهادة خبراء صندوق النقد الدولي وكذلك أيضاً بيع بنك باركليز الى مصرف التجاري وفا وهو أكبر بنك مغربي له تواجد في 30 دولة افريقية و60 أوروبية مما يعكس فرص التوسع والنمو المتاحة في القطاع المصرفي.

 





مواضيع ذات صلة:

جلسة لبنك الدوحة حول »فرص الاستثمار القيّمة في قطر«


»المملكة القابضة« تستحوذ على حصة 16,2 في المئة من »البنك السعودي - الفرنسي«


محافظو المصارف العربية حذروا من استخدام العملات الافتراضية


تمويل مرابحة مشترك بـ 101 مليون دولار لـ »البحرين الاسلامي«