اقتحام جديد نفّذه قراصنة الكمبيوتر واطلقوا عليه اسم  PETYA

2017-08-16 : تاريخ النشر

ارسل المقال الى صديق اطبع المقال

الحلف الاطلسي يعتبر الهجوم اعتداء على الدول الاعضاء ويهدد بالرد

تعرضت كبرى الشركات الصناعية والمالية وشركات النقل العالمية في انحاء العالم اجمع الى عملية اقتحام لأجهزتها الالكترونية شنها قراصنة محترفون وتمكنوا من خلالها من تعطيل تلك الاجهزة وتشفيرها بحيث لا يمكن لمالكيها اعادة تشغيلها الا مقابل دفع فدية. والى ذلك استنسخ القراصنة محتويات وتطبيقات الاجهزة وختموا اعتداءهم برسالة (راجع نصها) الى جانب هذا الكلام، يدعون فيها اصحاب الاجهزة المعطلة، الى دفع فدية قدرها 388 وحدة من عملة بيتكوين الافتراضية في حساب سري كي يوافق القراصنة على فك اسرها واعادة تشغيلها.

واطلق القراصنة على الاقتحام هذا اسم PETYA وشمل الهجوم بعض المرافق العسكرية الحساسة واجهزة المخابرات في العالم.

حتى ان الامين العام للحلف الاطلسي NATO اعلن ان الاعتداء يقع في عداد الاعتداءات التي تبرر تدخل الحلف الاطلسي NATO للرد عليه، وذلك بتعقب القراصنة وانزال العقوبات بهم في حال العثور على امكنة انتشارهم.

رسالة الابتزاز التي يوجهها القراصنة

هذه هي الرسالة التي يوجهها القراصنة الى اصحاب الاجهزة  الالكترونية التي يعطلونها ويأسرونها عن بعد بغرض ابتزاز اصحابها. ويرى القارئ ان القراصنة يطلبون في هذه الرسالة الى صاحب الكمبيوتر الذي عطّله القراصنة دفع مبلغ 388 بيتكوين BITCOINS بمثابة فدية لفك »الاسر« عن الجهاز واعادة تشغيله. والبيتكوين BITCOIN هي عملة افتراضية غير نقدية VIRTUAL MONEY يجري تبادلها عبر المصارف ومن خلال حسابات سرية وحسب، وقيمتها تتحرك في البورصة وفقا للعرض والطلب.

 





مواضيع ذات صلة:

غولدمان ساكس: الاقتصاد المصري انهى حال التدهور وبدأ التعافي الحقيقي في ظل خطة الحكومة الاصلاحية


بنك نيويورك: 12,84 تريليون دولار ديون الاميركيين


المغرب يواجه شح السيولة بتحويلات مغتربيه


عقل بلتاجي رئيسا لمجلس ادارة كل من »العبدلي للاستثمار« و»البوليفارد«